Home » Latest News » أبرز تطورات الميدان والسياسة.. كفر نبل وقرى جديدة بقبضة الجيش

أبرز تطورات الميدان والسياسة.. كفر نبل وقرى جديدة بقبضة الجيش

  • أفادت وكالة سانا أن وحدات من الجيش العربي السوري حررت قرى شنشراح وترملا ودير سنبل ومعرة المخص والبريج وخربة الويبدة وحسانة بريف إدلب الجنوبي، ولاحقت فلول الإرهابيين في القرى المجاورة بريف إدلب الجنوبي، كما حررت وحدات الجيش أمس بلدة كفرنبل الاستراتيجية وقرى حاس ومعرتماتر ومعرتصين وبعربو جنوب غرب مدينة معرة النعمان بعد القضاء على العديد من إرهابيي جبهة النصرة والمجموعات المرتبطة بها.
  • أسقطت وحدة من الجيش العربي السوري طائرة مسيرة لقوات النظام التركي من صناعة أمريكية في منطقة داديخ بمحيط مدينة سراقب في ريف ادلب الجنوبي الشرقي.
  • عثرت وحدات الجيش على أنفاق ومقرات محصنة تحت الأرض للتنظيمات الإرهابية في منطقة تلة النار بريف إدلب الجنوبي بعد تحريرها من الإرهاب.
  • استشهد مدني وأصيب آخر بجروح بليغة نتيجة انفجار عبوة ناسفة لصقها إرهابيون بسيارة مدنية قرب ملعب تشرين بمدينة دمشق، فيما أصيب شخص آخر بانفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة بسيارته في نفق الامويين.
  • كشف مصدر ميداني للوطن أن وحدات الجيش واصلت أمس هجماتها من ٣ محاور، يقود الأول والثاني إلى مناطق جبل الزاوية الذي يؤدي إلى الطريق الدولي، ويلتف على مقاطع من الطريق بطول ٢٥ كيلو متراً، تصل سراقب بأريحا، على حين يؤدي المحور الثاني إلى جبل شحشبو المتصل بالأول شمالي حماة، بهدف التقدم إلى سهل الغاب في قسمه الشمالي الغربي على تخوم جسر الشغور.
  • أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن أي وقف للعمليات العسكرية في إدلب لن يكون مراعاة لحقوق الإنسان، بل «استسلام للإرهابيين ومكافأة لهم على أفعالهم». وذلك  في كلمة له أمام الدورة الـ43 لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بجنيف.
  • قال المتحدث باسم الكرملين، ديميتري بيسكوف: إن «الحديث لا يدور عن اتصالات ثنائية، ندرس إمكانية عقد اجتماع متعدد الأطراف، والآن نقوم بتنسيق جداول أعمال الرؤساء».، وأضاف حتى الآن لم يتم اتخاذ قرار حول القمة الرباعية، نظراً لأن المشاركين المحتملين لم يؤكدوا بعد موافقتهم على عقد هذا اللقاء، وذلك رداً على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والتي زعم فيها أن التوصل الثنائي بين بلاده وروسيا لا يزال قائماً متحدثاً عن قمة ثنائية مرتقبة بين الرئيس فلاديمير بوتين وأردوغان، وأيضاً قمة رباعية بين رؤساء روسيا وألمانيا وفرنسا وبلاده،
  • لليوم الثاني على التوالي واصلت قوات الاحتلال التركي، منع وصول المياه إلى مدينة الحسكة وضواحيها وبلداتها، متسببة في تعطيش مئات آلاف السوريين هناك. وكالة «سبوتنيك» الروسية نقلت عن مصادر مطلعة تأكيدها، أن دورية للشرطة العسكرية الروسية توجهت، صباح أمس، إلى قرية علّوك بريف رأس العين المحتلة للتباحث مع قوات الاحتلال التركي لحل القضية.
  • أكد ممثل روسيا الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف والمنظمات الدولية الأخرى غينادي غاتيلوف أن تفاقم الوضع في محافظة إدلب هو نتيجة مباشرة لـ«الاستفزازات» التي ينفذها الإرهابيون هناك، وذلك في مقابلة مع صحيفة «إزفستيا» الروسية، وفق ما ذكرت «سانا».
  • نقلت الوطن عن مصادر إعلامية أن قوات الجيش العربي السوري نصبت مدافعها باتجاه مناطق سيطرة الاحتلال التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية في محيط بلدة عين عيسى شمال الرقة، بالترافق مع تواصل النشاط العسكري الروسي في المنطقة، في حين واصلت ميليشيا «قوات سورية الديمقراطية -قسد» بدعم من «التحالف الدولي» المزعوم لليوم الثاني على التوالي تضييقها على الأهالي بريف دير الزور.
  • هاجمت المعارضة التركية أمس نظام رجب طيب أردوغان، ووصفت سياساته بأنها تتسم بـ«الجهل والغباء»، معتبرة أن مقتل الجنود الأتراك في سورية سببه السياسة الخاطئة التي يتبعها أردوغان وحزبه.
  • اتهم النائب عن حزب «الجيد» التركي، فخر الدين يوكوش، سلطات بلاده باتباع سياسة خاطئة في سورية، وقال بحسب مواقع إلكترونية معارضة: «في الوقت الذي يستشهد فيه شبابنا في سورية، يقوم الشباب السوري بالتمتع في بلادنا، على حكومتنا أن تقوم بتعليم نحو مليون شابٍ سوري، حمل السلاح وإرسالهم للدفاع عن بلادهم»، معتبراً أن سقوط قتلى لـ(جيش الاحتلال التركي) في إدلب سببه الحكومة التركية.
  • أكد وزير العمل والضمان الاجتماعي التركي السابق يشار آوكيان أن رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان تدخل في سورية انطلاقا من عقيدته الإخوانية المتخلفة ولإشباع غرائزه التي خلقت لتركيا الكثير من المشكلات. وقال آوكيان في حديث متلفز إن “أردوغان يدعم إرهابيي جبهة النصرة في إدلب أمام أعين العالم أجمع وهو سبب الأزمة في سورية حيث يدعم عشرات الآلاف من الإرهابيين”.
  • أكد نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم أن سورية ستبقى صامدة ومؤثرة وستصنع مستقبلها رغم كل ما تعرضت له من مؤامرات ورغم الحرب الإرهابية التي شنت عليها.
  • أكدت صحيفة الاخبار في تقرير لها أن خطوات الجيش العربي السوري تتسارع نحو الطريق الدولي حلب – اللاذقية (M4)، في ظلّ تحقيقه إنجازات هامّة في جبل الزاوية الاستراتيجي، كانت آخرها السيطرة على بلدة كفرنبل، وأضافت أن الإنجاز الهامّ الذي حَقّقه الجيش في جبل الزاوية سيتيح له استكمال العمليات بسرعة نحو الطريق الدولي حلب – اللاذقية (M4)، وسط غياب أفق واضح للمشاورات الروسية – التركية التي يُفترض استكمالها اليوم، عقب وصول مرتقب لوفد روسي إلى تركيا، في جولة هي الثالثة من نوعها منذ بدء العمليات العسكرية الأخيرة. ولا تبدو فرص توافق الوفود على صيغة بديلة مرتفعة، خاصة وأن احتمالات عقد قمة رباعية، روسية تركية ألمانية فرنسية، باتت ضعيفة، وفق ما صدر عن موسكو وأنقرة خلال اليومين الماضيين.
  • أكدت صحيفة راي اليوم في مقال لها أنّ الرأي العام التركيّ لا يقبل تدفّق جثامين أبنائه القتلى من الجبهتين السوريّة والليبيّة في الوقت نفسه، وفي حُروبٍ لم يُوافق على خَوضِها، وتجرّه قِيادته إلى تحمّل نتائجها، وتوقعت الصحيفة أن أردوغان لن يستمع إلى نصيحة صديقه الرئيس السابق عبد الله غول لينسحب بالكامل من المِلف السوري.

Comments are closed.