Home » خاص ميلودي » أسامة دنورة لميلودي اف ام: ما يعطي نوعا من التفاؤل المحدود أن بيدرسون مختلف عن ديمستورا

أسامة دنورة لميلودي اف ام: ما يعطي نوعا من التفاؤل المحدود أن بيدرسون مختلف عن ديمستورا

قال الكاتب والباحث السياسي الدكتور أسامة دنورة لميلودي اف ام فيما يتعلق بتصريحات غير بيدرسون الصحفية: “لا يوجد هناك انزياحات واضحة بقدر ما هي بعض تفاصيل لم يذكرها المبعوث السابق دي مستورا، وهناك عامل مهم تحدث عنه بيدرسون وهو وجود قوات أجنبية من ضمنها العدو “الإسرائيلي” على الأرض السورية، ما يعد تقدم مقارنة مع المبعوث السابق حيث تجنب دي مستورا الخوض في موضوع اعتداءات كيان الاحتلال واحتلاله للجولان السوري”.

وأضاف دنورة في حديثه مع الصحفي آصف أحمد خلال نشرة الظهيرة: “العديد من الأمور السابقة التي تحدث عنها بيدرسون مفهومة ومن ضمن المقاربة المفوض بها ضمن القرار 2254 وذلك لا ينفي أن هناك تباينات معينة بين موقف الدولة السورية وتصريح بيدرسون ولكن هذه الأمور تابعة للتفاوض حسب ما قال بيدرسون ونحن هنا نتحدث عن محاولات للتقريب بين وجهات النظر وليس اقتراحات من خارج صلب مهمة المبعوث الاممي، والكلام عن أن الأمم المتحدة غير مخولة بتحديد المعارضة والحكومة كان يعمل عليه دي مستورا في وقت سابق لكنه لم يفصح عنه ربما لعدم استفزاز بعض الأطراف التي كانت تصر على النيل من شرعية الدولة السورية وننتظر المقاربة التفصيلية لعمل بيدرسون بالمجمل لم يخرج بيدرسون بالجوهر عن ديمستورا وما يعطي نوعا من التفاؤل المحدود هو بعض التعابير التي تحدث بها بيدرسون ولم يكن ديمستورا يتحدث بها”.

Comments are closed.