Home » خاص ميلودي » معين ابراهيم لميلودي: أميريكا تحاول دخول سورية من باب إعادة الإعمار بعد خروجها من باب التدخل العسكري

معين ابراهيم لميلودي: أميريكا تحاول دخول سورية من باب إعادة الإعمار بعد خروجها من باب التدخل العسكري

.
أكد الإعلامي معين ابراهيم لميلودي اف ام أن “التناقضات في التصريحات الأميريكية المتعلقة بسورية لم تعد جديدة، وتعلم الولايات المتحدة أن الجيش السوري سينهي كل الجبهات وسيتوجه إلى شرق الفرات لتحرير كل شبر من الأراضي السورية، وعليه تحاول أن تعمل وفق سياسة الأرض المحروقة أملا في دخولها من باب إعادة الإعمار بعد خروجها من باب التدخل العسكري، وهذا ما يفسر الغارات التي يشنها التحالف الأمريكي على شرق دير الزور بحجة ضرب الإرهاب”.
.
وتابع ابراهيم في حديثه مع الصحفي هاني هاشم ضمن برنامج إيد بإيد: “الدولة السورية تسعى دائما لحقن دماء السوريين و ترغب فعلا بتسليم المسلحين لأنفسهم ووضع سلاحهم جانبا، مع إمكانية الحوار مع كل الأطراف ضمن إطار وطني ووفق وحدة وسلامة الأراضي السورية، وستكون إدلب الحاضرة لكل اجتماع سياسي مقبل لا سيما الاجتماع الثلاثي بين زعماء روسيا وتركيا وإيران المزمع عقده في سوتشي الخميس المقبل، بالإضافة لوجود ملف اللجنة الدستورية وهذا يعكس جدية الأطراف الإقليمية وتحديدا الروسي والإيراني على إنهاء ملف إدلب”.

Comments are closed.