Home » أخبارنا » «مخيم الهول» بات «مخيم الموت» ومعظم الضحايا أطفال

«مخيم الهول» بات «مخيم الموت» ومعظم الضحايا أطفال

نقلت الوطن عن تقارير إعلامية “معارضة” ، أن «لا شيء يعتري النازحين والفارين من الموت، سوى الموت نفسه، يرافقه أوضاع وأحوال إنسانية مأساوية، على حين تنظر المنظمات الدولية والأمم المتحدة والأطراف الفاعلة بصمت مقزز إلى أحوال عشرات آلاف النازحين في مخيمات الهول شرقي الحسكة، التي باتت مخيمات الموت».

وبحسب التقرير، فإن «سبب امتناع اللجان المعيَّنة من قبل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والأمم المتحدة، عن توزيع المساعدات، هو طلب دفع رشاوى مالية مقابل الحصول على المستلزمات والخيم، الأمر الذي أثار حفيظة النازحين وقاطني المخيم».

وأشار إلى «تصاعد أعداد الوفيات في مخيم الهول إلى 45 حالة معظمهم من الأطفال، فارقوا الحياة نتيجة أوضاع إنسانية ومعيشية سيئة».

Comments are closed.