Home » خاص ميلودي » وزير الثقافة يفتتح معرض آثار ”كنوز سورية مستردة” في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق

وزير الثقافة يفتتح معرض آثار ”كنوز سورية مستردة” في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق

خاص ميلودي – بتول سعيد .

برعاية المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء افتتح الأستاذ محمد الأحمد وزير الثقافة معرض آثار ”كنوز سورية مستردة ” الذي أقامته وزارة الثقافة – المديرية العامة للآثار والمتاحف في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق وذلك مساء يوم الأربعاء ٣/١٠/٢٠١٨.

 

وأكد وزير الثقافة محمد الأحمد لميلودي إف إم أن “سورية كانت مستهدفة بحضارتها وتاريخها وماضيها العريق و كانت تردنا أخبار في أن الإرهابيين اللذين كانوا يسيطرون على بعض المناطق الأثرية جلبوا كل مرتزقة الأرض للتنقيب غير الشرعي في هذه الأمكنة والخروج بهذه الأثار التي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ وحتى العصور الحديثة مروراً بالعصور التاريخية والكلاسيكية والرومانية والإسلامية”.

وأضاف الأحمد: “معرض كنوز سورية مستردة” يقام على وقع انتصارات الجيش السوري البطل الذي حمى هذه القطع من أن تهر

 

ب وتباع في الأسواق المجاورة، ولو خرجت هذه القطع من المتاحف فمن الإمكان أن نسيطر على مسألة تتبع سيرها، لكن هي أعمال نتيجة تنقيب غير شرعي لم نكن نعلم ماذا خرجوا وماذا نقبوا وكيف استحوذوا عليها”.

وتابع الأحمد: ” سنقيم في الفترات القادمة معرض أخر لكي نعرف العالم على هذه الحضارة التي لم يسبق عرضها من قبل”، مضيفاً: “اليوم أستطيع القول أننا في أخر هذا الشهر في اليومين الأخيرين لدينا مؤتمر دولي بمناسبة افتتاح المتحف الوطني لممارسة هذا العمل الثقافي والحضاري والوطني الخلاق بعد الأمان الذي تحقق لسورية بفضل جيشها وقائدها”.

بدوره أشار مدير عام الآثار والمتاحف الدكتور محمود حمود إلى أن “هذا المعرض رسالة انتصار على الإرهاب ومحطة ثقافية وراية من رايات الانتصار على قوى الظلم في كل أنحاء العالم وفي الداخل السوري أيضاً، ورسالة ثقافية لجميع العالم في أن جيشنا يحافظ على هوية وتراث وكرامة الشعب السوري”.

من جهة أخرى بينت مديرة خان أسعد باشا العظم غادة سليمان أنه “من المهم استرداد هذا الجزء من تاريخ وتراث وحضارة سورية الذي سلبت من أجل طمس الهوية السورية، ونحن اليوم بفضل الجيش السوري استطعنا أن نحافظ على ما تبقى واستطعنا استرداد هذه الأجزاء، وعلينا المحافظة على تراثنا وتاريخنا لكي نبني المستقبل ونعلم الجيل القادم أن سورية هي مهد الحضارات”.

Comments are closed.