Home » خاص ميلودي » فائز الصايغ لـ #ميلودي : تحركات دي ميستورا الأخيرة محاولة لعرقلة معركة إدلب والكلمة الأخيرة على الأرض للجيش السوري

فائز الصايغ لـ #ميلودي : تحركات دي ميستورا الأخيرة محاولة لعرقلة معركة إدلب والكلمة الأخيرة على الأرض للجيش السوري

أكد الإعلامي #فايز_الصايغ لـ #ميلودي_إف_إم أن “أي حراك سياسي حصل سابقاً ويحصل اليوم هو نتاج الحراك العسكري على الأرض، وخاصة بعد خيبة الدول الداعمة للمسلحين بقلب النظام السياسي في #سورية، وبالتالي تحركات #دي_ميستورا الأخيرة بشأن #اللجنة_الدستورية تأتي في نفس السياق، أي أنها التفاف على معركة #إدلب ومحاولة لعرقلتها”.
.
وبين الصايغ في حديثه مع الصحفي #هاني_هاشم ضمن برنامج #إيد_بإيد أن “ما حصل في الإجتماع الثلاثي بين زعماء #روسيا و #تركيا و #إيران يأتي في إطار تصريف الوقت لإعطاء مهلة مناسبة لتركيا كي تبدأ تسوية الأوضاع في إدلب مع المسلحين، وبالتالي نزول #التركي عن الشجرة، ودي ميستورا تطوع لملئ الفراغ المقبل عن طريق مشاورات اللجنة الدستورية، بالمحصلة الكلمة الأخيرة على الأرض للجيش السوري، وملف إدلب محسوم سياسياً من قبل الدولة السورية وحلفاءها”.
.
#ميلودي_قوية

Comments are closed.