فاتح جاموس لميلودي : الحكومة لم تتشاور معنا في أسماء اللجنة الدستورية

أكد القيادي في #تيار_طريق_التغيير_السلمي #فاتح_جاموس لـ #ميلودي_إف_إم أن “الجهد #الروسي والتغليف السياسي لخطط #روسيا في #سورية أنجح الحل السياسي و أعطاه دفعة إلى الأمام، وظهر على أثرها موضوع #اللجنة_الدستورية وعودتها إلى الواجهة من جديد رغم بعض الخلافات مع المبعوث الأممي إلى سورية #ستافان_دي_ميستورا“.

وقال جاموس في حديثه مع الصحفي #هاني_هاشم ضمن برنامج #إيد_بإيد: “إن الطرف الوحيد الذي انتصر في مؤتمر #سوتشي هو #الحكومة_السورية فقط بالتوافق مع الروسي طبعاً، وهذا يعطي أن سوتشي واللجنة المنبثقة عنه تُصرّف الوقت ليس إلا وفق مصالح الحكومة السورية، ووفق تسريبات أسماء اللجنة الدستورية يتضح أن المعارضة الداخلية مقصية من المشاركة لاحقاً في اللجنة، علماً أن الحكومة السورية لم تتشاور معنا كمعارضة داخلية للتوافق على أسماء اللجنة، وبالتالي نحن ندعو إلى #حوار_وطني بالداخل لبلورة الموقف وتوحيد الصف”.

وأشار جاموس إلى أن “الشروط الموضوعية الحاصلة في المنطقة والمؤثرة على سورية لا تسير وفق مصلحة #المعارضة_السورية، ما يؤدي إلى تراجع أدوار هذه المعارضة بالداخل والخارج على الأرض، وربما يتقدم عند تقلب أدوار الدول المؤثرة في الأزمة السورية وعرقلة الحل، واقصد هنا تقدم دور معارضة الخارج فقط”.

#ميلودي_قوية