Home » أخبارنا » اعتداء اسرائيلي في ريف القنيطرة والدفاعات الجوية تتصدى

اعتداء اسرائيلي في ريف القنيطرة والدفاعات الجوية تتصدى

أحبطت الدفاعات الجوية السورية الليلة الماضية، محاولة اعتداء صهيوني على مواقع للجيش العربي السوري في محيط مدينة القنيطرة.

وبحسب مصدر عسكري، فإن الدفاعات الجوية السورية تصدت لاعتداء صهيونيي على منطقة قرص النفل بالقنيطرة، مضيفاً أن طيران العدو الصهيوني أطلق عدة صواريخ باتجاه بعض نقاط الجيش العربي السوري في محيط بلدة حضر وتل كروم جبا في ريف القنيطرة، حيث اقتصرت الأضرار على الماديات.

وتزامناً مع العدوان الإسرائيلي استهدفت المجموعات الإرهابية بالقذائف الصاروخية والهاون قرية جبا ما تسبب بدمار كبير في المنازل دون وقوع إصابات بين المدنيين.

وأكدت مصادر أهلية أن الدفاعات الجوية أسقطت صاروخين معاديين كانا في طريقها لاستهداف نقاط للجيش ببلدة صمدانية شرقية بريف القنيطرة، لافتةً إلى أن الوضع في ريف المدينة مازال مشتعلاً، حيث تتصدى وحدات الجيش لهجوم عنيف تشنه التنظيمات الإرهابية على أطراف تل كروم جبا في القطاع الأوسط بعد تمهيد من قبل العدو الإسرائيلي.

الاعتداء الصهيوني جاء في وقت، يحشد فيه الجيش العربي السوري لبدء عملية عسكرية باتجاه تجمعات إرهابيي “تنظيم جبهة النصرة” المنتشرة في ريف القنيطرة الجنوبي الغربي، إضافةً إلى الميليشيات الهاربة من ريفي درعا الشرقي والغربي باتجاه الجولان السورية المحتل.

وفجر اليوم، اعترف جيش الاحتلال باعتداءاته على مواقع للجيش السوري بريف القنيطرة، حيث عرض “أفيخاي أدرعي” الناطق باسم جيش الاحتلال الصهيوني مقطعاً مصوراً من إحدى الطائرات التي نفذت العدوان وعلّق عليه قائلاً أن “سلاح الجو الإسرائيلي، استهدف 3 مواقع للجيش السوري بريف القنيطرة”، زاعماً أن الاعتداء جاء رداً على اختراق طائرة مسيّرة ظهر أمس سماء الجولان المحتل.

المقطع الذي نشره أدرعي، أظهر استهدافات لأبنية يبدو أنها “فارغة” من بينها بناء طابقي يبدو أنه في مدينة البعث التي سقط فيها صاروخ دون أن تُعرف هويته، إلا أن جميع الاعتداءات الصهيونية لم تسفر عن أي شهداء أو جرحى بصفوف الجيش السوري أو المدنيين.

ويقدّم كيان الاحتلال دعماً عسكرياً ولوجستياً للفصائل الإرهابية المنتشرة في ريفي القنيطرة ودرعا الغربي، إلا أن تقدم الجيش العربي السوري الأخير وسيطرته على  أكثر من 80% من المناطق التي كانت تحت سيطرت الفصائل الإرهابية، هزّ كيان الاحتلال ما دفعه للتدخل على عدّة مراحل لإنقاذ ما تبقى من تلك الفصائل الإرهابية المنهارة في الجنوب السوري.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *