لافروف: هذا ما تسعى له واشنطن؟

أعلن القائم بأعمال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الاثنين، أن واشنطن تسعى لإعادة النظر بالاتفاقيات الدولية الرئيسية.

وقال لافروف خلال لقاءه مع وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف: “للأسف، نتأكد مرة أخرى أن واشنطن تسعى لإعادة النظر بالاتفاقيات الدولية الرئيسية، كما يجري ذلك مع خطة العمل الشاملة المشتركة، كما يجري ذلك مع مشاكل الاتحاد الأوروبي والعديد من الاتفاقات الأخرى”.

وأعلن لافروف خلال لقائه نظيره الايراني: “كما نعلم، فان الترويكا الاوروبية والصين وايران وروسيا اعلنوا عن الالتزام ببنود خطة العمل الشاملة، ونحن نريد مناقشة هذه الخطط والاجراءات بشكل مفصل”.

وأضاف ان لدى روسيا وعدد من الدول الأخرى مصالح مشروعة في الاتفاق النووي ويجب الدفاع عنها بشكل مشترك، قائلا: “لدى روسيا وغيرها من المشاركين في الصفقة، ولدى الاوروبيين ايضا مصالح مشروعة… لذلك يجب الدفاع عن مصالح كل واحد بشكل مشترك”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد أعلن يوم الثلاثاء الماضي، عن انسحاب بلاده من الاتفاق النووي، الذي تم التوصل إليه بين “السداسية الدولية” وإيران في عام 2015. كما أعلن ترامب، استئناف العمل بكافة العقوبات التي فرضت على طهران قبل توقيع الاتفاق

Post Tag With :