Home » Latest News » الخارجية الروسية: يجب أن يكون النفط السوري تحت سيطرة الدولة السورية

الخارجية الروسية: يجب أن يكون النفط السوري تحت سيطرة الدولة السورية

قالت وزارة الخارجية إن حقول النفط في سورية يجب أن تكون تحت سيطرة الدولة السورية، وذلك تعليقا على خطط واشنطن توسيع وجودها الاحتلالي العسكري لما تزعمه “حماية حقول النفط في سورية”.

نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين في تصريح صحفي قال رداً على الخطة الأميركية إن “النفط هو ثروة وطنية للشعب السوري بأكمله ونحن على قناعة بانه يتوجب على هذا الشعب أن يتصرف بثرواته الوطنية بما فيها النفط”، موضحاً أن روسيا لا تنوي القيام بأعمال مشتركة مع الولايات المتحدة فيما يخص خططها حول حقول النفط.

وكانت وكالة الاسوشتيد نقلت عن مصادرها أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب وافق في وقت سابق اليوم الأربعاء على توسيع المهمة العسكرية الأميركية لحماية حقول النفط في شرق سورية.

ونقلت الوكالة عن مصادرها، قولها، إن مثل هذه الخطوة من جانب الزعيم الأمريكي تثير عددًا من “الأسئلة القانونية الصعبة”، حول ما إذا كان الجيش الأمريكي سيكون بوسعه التعرض للقوات السورية أو الروسية أو غيرها في حالة وجود تهديد لحقول النفط.

في سياق متصل، أكد موقع “غلوبال ريسيرتش” الكندي أن نشر الولايات المتحدة قوات أمريكية لنهب النفط من حقول شمال شرق سورية هدفه حرمان الشعب السوري من موارده النفطية وإعاقة إعادة إعمار البلاد.

وأوضح الموقع، أن الغرض من السيطرة على النفط السوري ليس وقف تهريب النفط من سورية ولا حرمان تنظيم داعش من مصدر دخل ثمين وإنما حرمان سورية من مواردها النفطية، معتبراً أن هذه السياسة الأمريكية تشبه إلى حد كبير استراتيجية “معارك الأرض المحروقة” لأمراء الحرب في العصور الوسطى.

Comments are closed.